مواقع أخرى
13 اب

الصفحة الرئيسية >> الخدمات >> 13 اب



رئس الإجتماع الأول للهيئة الوطنية الدائمة لرعاية شؤون المسنين
وزير الشؤون الإجتماعية يلتقي وليامس وسفير تركيا
وليامس:عبرت للوزير الصايغ عن قلقي من احداث بيروت العنيفة
الصايغ:موقفنا في مجلس الوزراء هو موقف الغالبية من الوزراء وابناء بيروت
رئس وزير الشؤون الإجتماعية الدكتور سليم الصايغ عند التاسعة والنصف من صباح اليوم الإجتماع الأول للهيئة الوطنية الدائمة لرعاية شؤون المسنين في لبنان بعد اعادة تشكيلها بحضور اعضائها ممثلي وزارت الشؤون الإجتماعية، التربية والتعليم العالي،الصحة، الداخلية والبلديات، العمل، إدارتي الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي والإحصاء المركزي. بالإضافة الى ممثلي المجلس الوطني لقدامى الموظفين، الجمعيات والهيئات المتخصصة من القطاعين الأهلي والخاص.
خصص الإجتماع للبحث في خطة العمل للعام المقبل والبرامج المنوي القيام بها بالإضافة الى احياء الأيام الإقليمية، العربية والدولية الخاصة بكبار السن.

واكد الوزير الصايغ خلال الإجتماع على ان الوزارة تولي ملف كبار السن اهتماما خاصا يوازي الإهتمام بالملفات الأخرى المعنية بالشؤون الأسرية والأطفال والمسنين والمرأة وغيرها. وقال ان من حق كبار السن علينا ان نعطيهم ما يستحقونه من رعاية وعناية يحتاجها كثيرون منهم على اكثر من مستوى اجتماعي وطبي ونفسي.
ولذلك طلب الوزير الصايغ العمل سريعا على اعادة النظر بالإحصاءآت الخاصة بالمسنين وإجراء مسح شامل لكبار السن على مستوى لبنان ككل، تزامنا مع العمل الجاري لتحديد المعايير الخاصة بالجمعيات والهيئات وبيوت ودور الراحة والأندية النهارية التي تعنى بشؤونهم وتيويمها لتكون صالحة للنظر باوضاعهم في افضل الظروف فلا يستثنى احد من المستحقين اي مساعدة او عناية يحتاجونها.
وبعد مناقشات تناولت سلسلة من المبادرات والأفكار التي تتضمنها روزنامة العمل للعام المقبل قرر الوزير الصايغ تشكيل لجنة خاصة مهمتها تحديد البرامج الخاصة باليوم العربي للمسن الذي يصادف اول يوم من آخر اسبوع من ايلول المقبل واليوم العالمي لكبار السن الموافق في الأول من تشرين الأول المقبل.

سفير تركيا
وعند الثانية عشرة ظهرا التقى الوزير الصايغ في مكتبه سفير تركيا الجديد في لبنان السيد اينان اوزلديز في زيارة هي الأولى من نوعها. وبعد التعارف جرى استعراض للوضع الإجتماعي في لبنان وما يمكن القيام به لتعزيز كل اشكال العلاقات بين لبنان وتركيا على مستوى المشاريع التنموية والإجتماعية التي تقوم بها الوزارة بالتنسيق مع الهيئات الإقليمية والدولية المانحة.

مايكل وليامس
وعند الثانية بعد الظهر التقى الوزير الصايغ ممثل الأمين العام للأمم المتحدة السفير مايكل وليامس وعرض معه آخر التطورات على الساحة اللبنانية من جوانبها المختلفة السياسية والأمنية بعد احداث العديسة في الجنوب وصولا الى برج ابو حيدر في بيروت ومدى انعكاساتها على التطورات في لبنان والمنطقة. وخصوصا تلك المتصلة بالتجديد للقوات الدولية المعززة في الجنوب المطروح حاليا على مجلس الأمن الدولي والمحكمة الدولية ، وقضايا أخرى متصلة بالشؤون الإجتماعية والمشاريع التي تقوم بها الوزارة بالتنسيق والتعاون مع الهيئات والجهات الدولية المانحة. وقدم الوزير الصايغ خلال اللقاء عرضا شاملا للمشاريع التي تقوم بها الوزارة على المستويين الإجتماعي والتنموي ودور الهيئات الدولية والدول المانحة.

وبعد اللقاء تحدث وليامس فقال: كان اللقاء جيدا مع الوزير الصايغ حيث ناقشنا الأوضاع السياسية والتطورات الأخيرة على الساحة اللبنانية ومن ضمنها تطبيق القرارات الدولية والقرار 1701 منها. وبالمناسبة تكلمنا عن الأحداث العنيفة التي شهدتها بيروت وعبرت عن قلقي من هذه الأحداث. أضاف: ارحب بالجهود التي بذلها الجيش اللبناني والقيادات على اختلافها لإعادة الهدؤ الى لبنان. وان الأمم المتحدة تشجع الحوار الوطني الذي يرعاه ويديره رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان والدعوات التي يطلقها رئيس الحكومة سعد الحريري لتفادي ما يؤدي الى اية احداث كالتي حصلت في بيروت والتي يمكن ان تنعكس مزيدا من التوتر. أضاف: تحدثنا عن عمل المؤسسات الرسمية المكلفة تثبيت الأمن والإستقرار في لبنان. كما تحدثنا عن القضايا الإجتماعية والإقتصادية التي تهم اللبنانيين.

الوزير الصايغ
اما الوزير الصايغ فقال: كان اللقاء ايجابيا ومهما طرحنا خلاله مختلف المشاريع التي تقوم بها وزارة الشؤون على جميع المستويات وخصوصا تلك الجاري تنفيذها بالتنسيق وبتمويل من المنظمات الدولية برعاية الأمم المتحدة. وما كان مهما اننا تطرقنا الى مختلف العناوين السياسية. وشرحت للسيد وليامس وجهة نظر حزب الكتائب منها، إن على مستوى المحكمة الدولية او موضوع الوجود الفلسطيني في لبنان وصولا الى احداث بيروت في ضؤ طرحنا امام مجلس الوزراء ضرورة ان تكون بيروت مدينة منزوعة من السلاح وتحت سيطرة القوى الأمنية والجيش اللبناني من دون اي شريك آخر.
أضاف الصايغ: طبعا التطورات على الساحة اللبنانية تمت مقاربتها وفهمت من السفير وليامس استمرار التزام الأمم المتحدة بسيادة لبنان ودعمها للحكومة الشرعية وقراراتها. واكدنا نحن ايضا التزام هذه الحكومة بالقرارات الدولية وفي مقدمها القرار 1701.
وقال: ما زال الرهان لدى المنظومة الدولية قائما على قدرة لبنان في ان يكون له حكومة قادرة وفاعلة. وهم يتطلعون الينا بالكثير من الدقة وعلينا ان نظهر امام المجتمع الدولي باننا قادرين على حكم انفسنا بانفسنا في دولة ديمقلراطية تحترم الحريات والخصوصيات اللبنانية.

هل تطرق البحث الى موضوع التجديد للقوات الدولية في الجنوب؟.
اجاب: لم نتطرق الى هذا الملف الذي يبقى مطروحا على المراجع المعنية به، وانا لست السلطة المخولة التي تبحث في ملف التجديد للقوات الدولية المعززة في لبنان.

سئل: تعرض موقفك في مجلس الوزراء الى الإنتقاد على خلفية احداث برج ابو حيدر، ما هو ردكم على ذلك ومن الدعوات الى بيروت منزوعة السلاح؟
أجاب: ما اعلنته في مجلس الوزراء من مواقف هو نفسه الموقف الذي اجمعت عليه الغالبية الوزارية الساحقة. وهذا هو الموقف الذي يعبر عنه اليوم نواب بيروت وابناؤها، وكل مواطن فيها. وكل انتقاد الى هذا الموقف يكون موجها الى أهالي بيروت وكل الشعب اللبناني.

سئل: كيف تنظر الى زيارة وفد الأحباش الى دمشق ولقائهم مع اللواء رستم غزالي؟.
أجاب: حلفاء يزورون بعضهم بعضا، ويلتقون سويا ويشرحون مواقفهم لبعضهم البعض. ونحن نأسف ان تكون الزيارات الى سوريا ما زالت خارج اطار المؤسسات والسلطات والمراجع اللبنانية المعنية. واعتقد ان هذا السؤال يوجه الى السفير السوري في لبنان والسفير اللبناني في سوريا.