مواقع أخرى
17 تشرين الاول

الصفحة الرئيسية >> الخدمات >> 17 تشرين الاول


في اطار حملة "لكبارنا حق علينا" التي اطلقها الوزير سليم الصايغ
تكريم 47 مسنا في بترومين بالتعاون مع وزارة الشؤون الإجتماعية
الخوري: نأمل ان يحصل المسنون على القوانين والانظمة الاجتماعية التي تحميهم
لمناسبة يومي المسن العربي والعالمي وبالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية كرم مجلس بلدية بترومين - الكورة 47 مسنا ومسنة تعدت اعمارهم ال 75 عاما، في قاعة كنيسة سيدة البلدة، بمشاركة مديرة مراكز اللجنة المشتركة بين وزارة الشؤون الاجتماعية ومطرانية الروم الارثوذكس في الكورة وكفرحبو انطوانيت سليمان، مديرة مركز الخدمات الانمائية التابع لمركز الشؤون الاجتماعية - كفرحزير جومانا الخوري، رئيس المجلس البلدي المهندس لويس قبرصي والاعضاء، كاهن الرعية الأب حنانيا قطريب، أعضاء مجلس الرعية، مختار البلدة جمال غانم ومدعوين.

بداية النشيد الوطني ثم صلاة قصيرة بعدها كلمة ترحيب وتعريف من الاستاذ جاك غانم، كلمة المجلس البلدي ألقاها قبرصي الذي اعتبر اننا "في دولة لا تفي المسنين حقهم بالرعاية، من تأمين معاش تقاعدي وتغطية صحية في أحلك الظروف"، مشيرا الى "ان كثيرين هم الذين يعملون جاهدين خلال فترة شبابهم دون قدرتهم توفير اي فائض لما بعد التقاعد". ودعا الى المحافظة على الروابط العائلية وتمتينها برعاية مسنينا واحاطتهم بالمحبة والعناية".

الخوري
وكانت كلمة لمديرة مركز الخدمات الانمائية جومانا تناولت فيها حملة "لكبارنا حق علينا" التي أطلقها وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور سليم الصايغ، بالتعاون مع الهيئة الوطنية الدائمة لرعاية شؤون المسنين للأعتراف بحقهم بالحماية الاجتماعية وبما قدموه لنا على صعيد المجتمع بعامة والاسرة بخاصة".

وأكدت ان "الوزارة تسعى الى تقديم الدعم المعنوي والعملي المعنوي من خلال احياء عيد الجد والجدة ويومي المسن العربي والعالمي، اما الدعم العملي فهو من خلال تأمين الرعاية في بعض دور العجزة، وانشاء نوادي للمسنين وغيرها". ولفتت الى "ان الشيخوخة مع الاسف تواجه تحديات كبرى في ظل النقص في انظمة الحماية الاجتماعية، وان دعم المسن ليس حكرا على وزارة الشؤون فقط، بل نتيجة تعاون بين العديد من الوزارات والبلديات، ولهذا نحن اليوم هنا".

وفي الختام، شكرت رئيس واعضاء بلدية بترومين على احيائهم هذا اليوم، آملة في اللقاء في السنة المقبلة، وقد حصل المسنون على بعض القوانين والانظمة الاجتماعية التي تحميهم واهمها قانون الشيخوخة.

والقى الياس عشير الديري شعرا بالمناسبة، ووزع رئيس المجلس البلدي هدايا تكريمية على المسنين.