مواقع أخرى
  • الشؤون افتتحت المركز الوطني للتوثيق عن الطفولة في فرن الشباك

    افتتحت وزارة الشؤون الاجتماعية عصر الاربعاء 7 ايلول، "المركز الوطني للتوثيق حول الطفولة" - في فرن الشباك، في اطار برنامج موزاييك الممول من الحكومة الايطالية - الوكالة الايطالية للتنمية، بالتعاون مع جامعة الحكمة، برعاية الوزير رشيد درباس ممثلا بالمدير العام للوزارة بالانابة رندة ابو حمدان، وفي حضور ممثل مديرة "اليونيسيف" تانيا شابوزا، سيمون نعمة وممثل رئيس بلدية للمزيد ...

     فرن الشباك ريمون سمعان الزميل خليل صاصي ومسؤولين في المركز الوطني لرعاية الطفولة. بعد النشيد الوطني، قدمت الاحتفال منسقة برنامج موزاييك فرناند ابي حيدر، ثم تحدث رئيس جامعة الحكمة الاب خليل شلفون، فأشار الى "ان المركز الوطني للطفولة عمل بالتعاون مع جامعة الحكمة على توثيق وفهرسة مراجع متعلقة بالطفولة من كتب وتقارير واتفاقات ليكون المرجع العلمي الموثوق في مواضيع الطفولة في لبنان مع اقامة قاعدة بيانات رقمية وجمع المواد الموثقة وتنظيمها".  واوضح "ان الجامعة أمنت المركز الملائم ووظفت اداريين وتقنيين أمدتهم بالامكانات اللوجستية والتكنولوجية وزودت المركز باحدث البرامج لادارة المكتبات". ولفت الى "ان الجامعة فهرست نحو 1230 وثيقة ومرجعا متخصصا بالطفولة واشترت نحو 230 كتابا عن الطفولة باللغات العربية والفرنسية والانكليزية، مؤكدا "استمرار التعاون بين الجامعة ووزارة الشؤون الاجتماعية". ثم تحدث ممثل السفير الايطالي ماسيمو ماروتي مدير الوكالة الايطالية للتنمية والتعاون جياندريا ساندري فأكد "دعم ايطاليا للمجلس الوطني للطفولة المسؤول عن مراجعة القوانين المتعلقة بالطفولة والتزامها هذا الموضوع". وشدد على "اهمية منح الاطفال الفرصة والادوات لان يكونوا جزءا من الحياة الاجتماعية لاي مجموعة بشرية، مشيرا "الى التزام الوكالة بهذه القضايا من خلال برنامج موزاييك". واكد "التزام ايطاليا بالتنمية الاجتماعية من خلال برامج تسعى الى نشر ثقافة المساواة بين الناس بعيدا من التمييز الجندري". تحدثت ابو حمدان فأشارت الى أن "المركز جاء ترجمة لحاجة وسعي وزارة الشؤون الاجتماعية - المجلس الأعلى للطفولة - لتطبيق اتفاقية حقوق الطفل التي صادق عليها لبنان منذ العام 1991 "، لافتة الى انه "يشكل أداة فعالة لرصد وجمع وتوثيق المراجع والبيانات والتقارير على المستوى الوطني في شتى المجالات المتصلة بحقوق الطفل، كي تكون في متناول الباحثين والطلاب والأكاديميين، كما سيشكل قاعدة بيانات علمية وموثوقة يمكن البناء عليها في رسم السياسات والبرامج والخطط في خدمة قضايا الطفولة، إلى جانب كونه مساحة للتواصل مع كافة الجهات المرجعية المختصة بهدف تطوير العمل في هذا المجال، وضمان تدفق دوري للمعلومات وتيويمها والاستناد إليها في صياغة التقارير الوطنية الدورية المتعلقة بحقوق الإنسان والطفل في لبنان". واوضحت أن "العمل على تأسيس هذا المركز بدأ عام 2013 في إطار برنامج موزاييك بالتعاون مع جامعة الحكمة التي وظفت مشكورة خبرتها الأكاديمية والتقنية والفنية بالتعاون مع المجلس الأعلى للطفولة، لجمع الوثائق ذات الصلة، واعتماد أحد احدث برامج المعلوماتية لبناء قاعدة بيانات ممكننة تحتوي حتى اليوم على أكثر من 1230 مرجعا، فضلا "عن إنشاء صفحة إلكترونية ستكون نافذة المركز لتسهيل عمل الطلاب والباحثين والمهنيين العاملين مع الأطفال والشباب في حصولهم على المعلومات المتوافرة في هذا المجال". ولفتت الى ان "المركز ممول من الوكالة الإيطالية للتنمية والتعاون التي تقدم ايضا دعما تقنيا عاليا" بالاضافة الى دعم "اليونيسيف التي رفدت المركز بموارد بشرية في إطار الخطة الوطنية لحماية الأطفال والنساء التي تنفذها المنظمة بالشراكة مع الوزارة".

  • مؤتمر الشباب العربي الدولي بنسخته الـ35 في الأردن 13 دولة عربية مشاركة والمجلس الأعلى موفداً من لبنان

    نيكول طعمة استضافت الأردن في شهر آب الفائت على مدار سبعة أيام لبنان ودول عربية أخرى، شاركوا معاً في مؤتمر الشباب العربي الدولي بنسخته الخامس والثلاثين تحت عنوان: "الابتكار والقيادة"، الذي نظمه المركز الوطني للثقافة والفنون" (مؤسسة الملك حسين)، بالتعاون مع منظمة اليونسيف. عن تفاصيل هذا المؤتمر الذي تم تنسيقه بين المركز الوطني للثقافة والفنون في الاردن والمجلس الاعلى للطفولة التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية في لبنان بتوجيه دعوة الى طلاب لبنانيين موهوبين عن فئات الرسم، الموسيقى، الغناء والتمثيل للمشاركة فيه، تحدثت المشرفة عن الوفد اللبناني أمال وهبي من المجلس الأعلى للطفولة، قائلة: "تركزت أهداف هذا المؤتمر الذي حمل شعار: "الإستثمار في الشباب كعنصر فعال في التنمية البشرية" على ترسيخ القناعة لدى الاطفال والشباب العربي بحقيقة أنتمائهم الى ثقافة عربية مشتركة موحدة واكتشاف عمق الاواصر في ما بينهم من جهة، وتعزيز التضامن والجهود المشتركة نحو قضايا التعليم والبيئة والتكنولوجيا من جهة آخرى". لقد شارك في المؤتمر 110 شابا وشابة من الفئة العمرية 13 الى 17 سنة يمثلون 13 دولة مشاركة، وهي: دولة الامارات العربية المتحدة، تونس، البحرين، العراق، فلسطين، قطر، الكويت، لبنان، ليبيا، هولندا، كوسوفو، باكستان والاردن. أما الوفد الذي مثَل لبنان في المؤتمر، فتشير وهبي إلى أن "الوفد اللبناني يتألف من أربعة شبان (شابان وشابتان) تتراوح أعمارهم بين 13 و17 عاماً، من بينهم الطالبتان ليا وازن وجوي الخوري سلوان من مدرسة السيدة للراهبات الأنطونيات، حازمية- جمهور". وفي المؤتمر كان بارزاً شق تنمية المواهب الثقافية والفنية والعلمية لدى المشاركين من خلال وسائل مبتكرة في الحوار، تفيد وهبي، "وعقد ورشات عمل في مجالات الدراما والمسرح والحركات الإيقاعية والموسيقى والرسم. كما أتاح الفرصة أمام الأطفال والشباب العربي والأجنبي للاطلاع على الإنجازات الحضارية للأردن في مختلف الميادين والوقوف على المسؤوليات الوطنية والقومية التي يحملها". وبسؤالها عن النشاطات التي تخللت المؤتمر، تجيب: "إقيمت نشاطات عدة منها، ورش عمل تدريبية ومحاضرات وعرض لبرامج تطوعية وعرض مسرحي تفاعلي وزيارات لأماكن سياحية وثقافية، منها مدينة البترا الأثريَة والتاريخية والمتحف الوطني ومقابلات متعددة اندرجت ضمن العناوين التالية: التعليم، التماسك الاجتماعي، البيئة والتكنولوجيا". ولفتت وهي إلى أن كل وفد "قدَم عرضاً خلال حفل "ليلة سمر" يمثَل فيه بلده وهو عبارة عن تأدية رقصة أو أغنية أو شعر. أما الوفد اللبناني، "فقد قرّر تقديم عرضاً يتضمن عزف على العود وتأدية أغنية "يا ابني" للراحل وديع الصافي بلباس الفلكلور اللبناني". كما وشارك الطلاب في ورشات العمل التي نظمها المدربون والتي تضمنت الرسم والرقص والموسيقى والتمثيل والتي عرضت في حفل الإختتام. إلى ذلك تم تنظيم معرض حول منشورات سياحية عن لبنان ومنشورات خاصة بحقوق الطفل ووزع كارتات معايدة نتاج اعمال مسابقة (افضل عمل فني تواصلي) نظمه المجلس الاعلى للطفولة، إضافة الى ان كل وفد قام بمصافحة الاميرة بنت الملك الحسين ترحيبا منهم في الاردن وكشكر على حسن الضيافة. وفي نهاية المؤتمر، رفعت توصيات المشاركين ونتائج ورشات العمل على هيئة الأمم المتحدة ومنظمة اليونسيف. كما كان لافتاً في نهاية الرحلة تبادل المشاركون هدايا تعبّر عن تراث بلادهم تذكرهم بهذه الرحلة التي هدفت الى توعية الشباب على دورهم في المجتمع. 

  • عشرات المصابون بأمراض جينية في لبنان: زواج القربى مضرّ ويزيد من الأمراض الوراثية

     كلّما تقدّم الطب وتطورت بحوثه واكتشافاته، كلما لاحظنا ظهور رزمة جديدة من الأمراض تغزو مجتمعات العالم ومنها لبنان. نحاول في هذا الحديث الإضاءة على هذه المشكلة الصحية مع البروفسورة في طب الأطفال واليافعين والكيمياء الحيوية، وعلم الوراثة الجزئي ومديرة برنامج علم الوراثة العصبية و"عيادة الأطفال المميزين" في الجامعة الأميركية في بيروت للمزيد ...

     

    روز ماري البستاني. تقول البستاني لـ "لنهار"، إن نسبة الأمراض الليزوزومية الوراثية في لبنان تصيب بين 10 إلى 12 في المئة من السكان. والأخطر من ذلك أن زيادة الإصابة بأنواع مختلفة من هذه الأمراض تنتج عن زيجات القربى المرتفعة في بلدنا. وإنطلاقاً من هذا الواقع، دقت "عيادة الأطفال المميزين "في المركز الطبي للجامعة الأميركية في بيروت وجمعيّة (OpenMinds) ناقوس الخطر وقررتا تنظيم مؤتمر طبي بعنوان: داء "الإختزان في الجسَيمات الحالّة LYSOSOMAL STORAGE DISEASE "العبور من المرض إلى الجينات فالعلاج". تشرح البستاني طبيعة هذا الداء وأهمية المؤتمر، فتقول: "الأمراض الليزوزومية، هي أمراض "تخزين ناتجة عن غلطة مطبعيّة في الجينات، ونادرة، مقارنة بأمراض السرطان، السكري، القلب وغيرها، لكنها ليست غلطة في منطقة الشرق الأوسط ولبنان، لأن زواج القربى فيها يمثل بين 16 و32 في المئة من الزيجات، الأمر الذي يرفع من نسبة الإصابة بالأمراض الليزوزومية التي يتفرّع منها 60 نوعاً تقريباً". أما الهدف العام من المؤتمر الذي يحط رحاله، اليوم السبت، في قاعة عصام فارس في الجامعة الأميركية، من الثامنة صباحاً حتى الرابعة من بعد الظهر، فهو رفع مستوى الوعي عن هذا الداء الخطير وكيفية اكتشافه المبكّر، والإضاءة على العلاجات المتوافرة في لبنان والعالم. "وبعدما توصل لبنان إلى مرحلة متقدمة في البحوث من التشخيص المبكر والعلاج"، وفق البستاني، "يأتي المؤتمر ليسلّط الضوء على هذا التقدّم في لبنان والعالم وتوعية الرأي العام اللبناني حول الأخطار وسبل الوقاية والعلاج". وتشير إلى أن مجموعة من هذه الأمراض الجينية قد تضرب الدماغ، ومجموعة أخرى الكبد وغيره، ويمكن أن يُعالج المصاب بهذه الأمراض من طريق تناول أدوية في الفم أو إبرة في العرق تساعده في الحد من وطأة المرض وسرعة تدهور صحة المريض". وتضيف ان أهمية هذا العلاج أنه يساعد الثنائي المتزوج من أقارب في تجنيب طفلهما الثاني الإصابة بالمرض بعدما نال ولدهما الأول نصيبه منه. وعن نسبة الأطفال المعرضين أو المصابين في لبنان، تفيد أن نسبة 10 و12% من سكان لبنان مصابون، أي ما يوازي بين 300 و400 ألف ولد مصاب بأمراض جينية بمختلف أنواعها، موضحة، "أن تكلفة هذا العلاج باهظة جداً في بلدنا، ويتكبد المريض بين 100 إلى 150 الف دولار سنوياً في ظل غياب تغطية وزارة الصحة للعلاج، فهي بالكاد تتكفّل بعلاج عدد ضئيل جداً من المصابين، بعكس الولايات المتحدة ودول أوروبا التي تتكفل بعلاج أطفالها". ورداً على سؤال، تجيب: "السبيل إلى الحد من هذه الظاهرة الاجتماعية تكمن في توعية الشعب على عدم الزواج من أقارب". وبما أن شركات التأمين في لبنان تتنصل من تغطية علاجات هذه الأمراض المتوافرة لدى شركات الأدوية، تتمنى البستاني على الحكومة اللبنانية، لا سيما وزارتي الصحة العامة والشؤون الاجتماعية الضغط على شركات التأمين والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لتحمّل مسؤولياتها حيال المصابين وتغطية العلاجات، "فيتسنى للمجتمع اللبناني مواجهة هذه الأمراض وتطوير علاجات مبتكرة وفعّالة من شأنها تغيير حياة الإنسان إيجاباً". وتُعتبر جمعية (Openminds) بالتعاون مع "عيادة الأطفال المميّزين" في AUB من المتقدمين من حيث الإكتشاف المبكر وأساليب العلاج، إلى دعمهما الأطفال المصابين بالأمراض الوراثية، إذ تخصص (Openminds) ثلث ميزانيتها السنوية للتشخيص المبكر ومعالجة الأطفال. ويشارك في المؤتمر أطباء أطفال وأعصاب وأورام ودم وكلى من الولايات المتحدة ودول أوروبية، إضافة إلى أعضاء في هيئة التدريس في الجامعات وطلاب الطب والاطباء المقيمين من لبنان.

    نيكول طعمة

الأخبار

افتتاح مشروع انارة كورنيش صيدا بالطاقة الشمسية شورتر: هو واحد من 90 مشروعا تمولها المملكة المتحدة عبر 49 بلدية

Friday, September 23, 2016

افتتح السفير البريطاني هيوغو شورتر نظام الانارة بالطاقة الشمسية للواجهة البحرية في صيدا القديمة الممولة من المملكة المتحدة، بحضور رئيس بلدية صيدا المهندس محمد ... للمزيد

57 ألف أورو تقرّر مصير ريما... هل من ينقذها؟

Thursday, September 22, 2016

نيكول طعمة

 إذا كانت عائلة الطفلة ... للمزيد

درباس زار عكار: منتهى السفه السياسي ان يبقى البلد بلا رئيس

Thursday, September 22, 2016

زار وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس عكار، وتفقد مركز الشؤون الاجتماعية في بلدة ببنين عكار وكان في استقباله النائب السابق مصطفى هاشم ورئيسة المركز صفا مرعب. واطلع درباس على الم ... للمزيد

برامج
  • البرنامج الوطني لدعم الأسر الأكثر فقرا

  • البرنامج الوطني لتعليم الكبار

  • برنامج السكان والتنمية

خرائط المخاطر والموارد
مشروع دعم المجتمعات اللبنانية المضيفة

خرائط المخاطر والموارد ضمن مشروع دعم المجتمعات اللبنانية المضيفة. للمزيد

الخدمات

التطوع

التطوع يعود في الأصل إلى الطبيعة البشرية ، وهو بالتالي ليس مجرد فعل يقوم به الفرد من أجل الغير للمزيد

الأطفال

تعتبر وزارة الشؤون الاجتماعية نفسها مسؤولة عن تقديم خدمات رعائية، للمزيد

الأحداث المعرضون للخطر

تعنى الوزارة بوقاية الاحداث والاطفال المعرضين لخطر الانحراف، اضافة الى متابعة الاحداث المنحرفين للمزيد

المرأة

تعتبر وزارة الشؤون الاجتماعية قضايا المرأة من الاولويات التي تعيرها اهمية كبيرة وهي الوزارة الوحيدة في لبنان للمزيد

المعوقون

تؤمن وزارة الشؤون الاجتماعية للأشخاص المعوقين مجموعة من الخدمات المتخصصة وهي للمزيد

كبار السن

اتخذت الجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة قراراً بتنظيم الجمعية العالمية للشيخوخة بهدف للمزيد

المؤسسة العامة للإسكان

هي مؤسسة عامة تتمتع بالشخصية المعنوية وبالاستقلال المالي الإداري للمزيد